Le Discours de la Violence en théorie et en pratique : خطاب العنف في النظرية والممارسة

Le Discours de la Violence en théorie et en pratique : خطاب العنف في النظرية والممارسة

********* ********* ********

سيداتي، سادتي

2019 في إطار اللقاءات العلمية الشهرية التي ينظمها مركز محمد حسن الوزاني للديمقراطية والتنمية البشرية برسم سنة

قدم الأستاذ عبدالنبي دشين، كاتب وناقد مغربي وكاتب عام للائتلاف المغربي للثقافة والفنون

: محاضرة بعنوان

“خطاب العنف في النظرية والممارسة “

أشرف على تسيير هذه الجلسة الثقافية الأستاذ محمد أمعارش، باحث مغربي في قضايا التأويل والخطاب الديني

نُظِّمَ هذا اللقاء يوم الخميس 14 فبراير 2019 على الساعة الرابعة زوالا بمقر المركز الكائن ب 53 زنقة علال بن عبد الله، الدار البيضاء

يشكركم المركزعلى حضوركم وعلى المشاركة في هذه الجلسة الثقافية، تقبلوا منا فائق المودة والتقدير

مع أطيب التحيات

 

********* ********* ********

 

 

 

Mesdames, Messieurs

Pour sa première conférence au titre de l’année 2019, le Centre Mohamed Hassan Ouazzani pour la Démocratie et le Développement Humain a eu le plaisir d’accueillir
Monsieur le Professeur Abdenabi Dachine, écrivain et critique marocain et Secrétaire général de la Coalition marocaine pour la culture et les arts
le jeudi 14 Février 2019 à 16 h pour donner une conférence sous le thème

“Le Discours de la violence en théorie et en pratique”

La conférence a été présidée et modérée par Monsieur le Professeur Mohamed Amarch,
Chercheur marocain sur les questions d’interprétation et de discours religieux
Nous vous remercions vivement pour votre présence et pour votre participation qui a suivi.

Avec nos meilleures salutations.

********* ********* ********

ذ. عبدالنبي دشين

Abdenabi Dachine

كاتب وناقد مغربي, عضو اتحاد كتاب المغرب. الكاتب العام للائتلاف المغربي للثقافة والفنون

.مؤلفات: رائحة الورس مجموعة قصصية – شعرية العنف كتاب نقدي – الكتابة والموت كتاب نقدي جماعي

 

ذ. محمد أمعارش

Mohamed Amarch

  باحث مغربي في قضايا التأويل والخطاب الديني، خريج كلية الآداب /جامعة محمد الخامس بالرباط، شعبة اللغة العربية، وحدة التكوين والبحث: المناهج المعاصرة والنص العربي القديم

.ـ عمل رئيس تحرير لصحيفة ” المحور الثقافي”، الصادرة أواسط ثمانينات القرن الماضي

” ـ عضو هيئة تحرير مجلة ” دراسات بيداغوجية

ـ نشر مجموعة من الدراسات والأبحاث والترجمات في عدد من الصحف والمجلات المغربية والعربية، والمواقع الإلكترونية، ترتبط بمناهج العلوم الإنسانية، في القراءة والتأويل، وتحليل الخطاب

ـ شارك بمداخلات في عدد من الندوات والمناظرات واللقاءات الثقافية والفكرية الوطنية والدولية، وفي أشغال فرق البحث والدراسة والتكوين، والتأليف المدرسي، وإعداد البرامج والمناهج بوزارة التربية الوطنية

(ـ صدر له مؤخرا كتاب: ” النص والاختلاف، هرمينوطيقا الصورة الإلهية عند ابن عربي” ( منشورات مؤسسة مؤمنون بلا حدود، والمركز الثقافي للكتاب

خطاب العنف في النظرية والممارسة

عبدالنبي دشين

أمام تصاعد موجات العنف وتنامي انعكاساتها الخطيرة على جميع المستويات، صار لزاما عدم الاقتصار على الانشغال بالمقاربة السياسية لوحدها في تأمل الظاهرة، وذلك لفسح المجال لسبر أغوار الجذور الثاوية في التفكير بما تحتويه من جينات تتخلق كولادات شرعية خلال الممارسة بشكل يتبدى من خلاله العنف ملازما للطبيعة الإنسانية، مما يستوجب البحث في ميكانيزمات إنتاج واشتغال خطابه باعتباره حاضنة نموه تطوره  وضحيته الأولى، إذ يتم الانتقال من خطاب العنف إلى تعنيف الخطاب

 

Le Discours de la Violence en théorie et en pratique

Abdenabi Dachine

Face aux déferlements de violence dangereux à tous les niveaux, l’approche uniquement politique de ce phénomène n’est pas suffisante pour appréhender les causes profondes des actes de violence. Des cadres juridiques doivent être établis pour saisir l’origine de la violence dans la nature humaine. Cela nécessite des recherches sur les mécanismes de l’élaboration et du fonctionnement d’un discours sur la violence. Le développement de ce dernier conduit aussi bien à son expansion dans la pratique qu’à sa diffamation.

Mot d'accueil de la présidente Dr Houria Ouazzani

Conférencier - Ali Hassani - Professeur de Droit constitutionnel et Sciences Politiques